السبت , 27 مايو 2017
الرئيسية » أخبار الانترنت » ساعة ذكية تنقذ حياة رجل كندي من موت محقق

ساعة ذكية تنقذ حياة رجل كندي من موت محقق

أنقذت الساعة الذكية "سمارت ووتش"، المصنوعة من شركة آبل الأمريكية، حياة رجل كندي قبل نصف عام، وذلك حسب ما نشره موقع سمارت ووتش الألماني. وقال دينيس أنسيلمو من مدينة ألبيرتا الكندية، في حوار لإذاعة "سي بي سي" الكندية، إنه كان يقوم بتشييد سياج في محيط بيته في شهر أغسطس/تموز الماضي، وفجأة شعر بالغثيان وبالأرق الشديد. "انتابني شعور غريب. شعرت فجأة بالبرد وبحرارة مرتفعة في نفس الوقت، وبدأ جسمي يرتجف"، يقول الكندي البالغ من العمر 62 عاما.

في البداية ظن الرجل أن الإعياء المفاجئ سببه نزلة برد حادة. لكن عندما نظر إلى ساعته الذكية المجهزة بجهاز قياس النبض، اكتشف بأن معدل نبض قلبه ارتفع من 55 نبضة في الدقيقة ليبلغ أكثر من 210 نبضة في الدقيقة. لم يكن ذلك طبيعيا حسب أنسيلمو، وهذا ما دفعه للتفكير في أن الأمر يتعلق بأزمة قلبية. سارع على الفور للاتصال بطبيب النجدة وتم نقله مباشرة إلى المستشفى. الأطباء أخبروا دينيس أنسيلمو أن حالته الصحية كانت ستتأزم أكثر، وربما تنتهي بالوفاة، لو تأخر نقله للمستشفى.

ويشير أنسيلمو، حسب صحيفة "أوغسبورغر ألغماينه" الألمانية، أنه حاول الإتصال بالعملاق الأمريكي آبل أكثر من مرة، لسرد حكايته، وهذا ما جعل قصته تنتشر في العالم. ويهوى أنسيلمو هواية جمع الساعات اليدوية. قبل أسبوعين فقط من إصابته بالنوبة القلبية، اقتنى أنسيلمو ساعة آبل الذكية "سمارت واتش"، ودفع مقابلها أكثر من ألف دولار، وذلك رغم معارضة زوجته الشديدة. بيد أنها شعرت فيما بعد بالانشراح عندما علمت أن الساعة أنقذت حياة زوجها من الموت.

يشار إلى أن العديد من شركات التكنولوجيا العالمية تستثمر في الساعات الذكية وتعمل على تطوير هذه المنتجات بغرض مراقبة سلامة صحة جسم الإنسان. وختم أنسيلمو حديثه بالقول: "لن أخلع ساعة سمارت ووتش أبدا ما حييت".

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *